ابحث
  • تشارك الهيئة في ندوة حول منع انتشار الأسلحة البيولوجية والارهاب البيولوجي في الدوحة خلال الفترة من 3 إلى 4/4/2017 . ....المزيد

  • تشارك الهيئة العامة للجمارك في الاجتماع الاقليمي (45) لمدراء عامي الجمارك لإقليم منطقة شمال افريقيا والشرق الأدنى والأوسط ، والاجتماع (37) لمدراء عامي الجمارك للدول العربية وذلك خلال الفترة من 3 حتى 5/4/2017 في القاهرة . ....المزيد

  • تبدأ الهيئة العامة للجمارك دورة جمركية تخصصية بعنوان التسهيل والالتزام لمدة 3 ابتداءً من 2/4/2017 . ....المزيد

  • تنظم الهيئة ورشة إقليمية عن افضل الاساليب في تحديد وتحديث مؤشرات المخاطر وتطوير الصور النمطية لغاية الاستهداف بتاريخ 3/4/2017 وتستمر لمدة 4 أيام . ....المزيد

المركز الاعلامي »الضبطيات

30/08/2016

ضبط كمية كبيرة من مادة "الماريجوانا" المخدرة يبلغ وزنها 22,600 كيلو جرام


 

 

 

المهندي : الشباب احد ركائز التنمية ومحرك الازدهار وأفضل رهانات المستقبل نحو تحقيق رؤية قطر 2030 وأجندتها الوطنية

 

كرّم سعادة السيد أحمد بن علي المهندي رئيس الهيئة العامة للجمارك ثلاثة من موظفي جمارك مطار حمد الدولي وموظف من الشحن الجوي وذلك نتيجة لتمكنهما من ضبط كمية كبيرة من مادة "الماريجوانا" المخدرة يبلغ وزنها 22,600 كيلو جرام ، وذلك عبر اربع ضبطيات مختلفة خلال الأيام الماضية .

 

وتوجه سعادة رئيس الهيئة ، بالشكر للمفتشين على جهودهم في كشف وإحباط عمليات تهريب المخدرات وحماية و منع إدخال هذه الآفة الى الدولة ، مؤكداً أن جميع موظفي الجمارك يقفون بالمرصاد لكل المهربين ، وأنهم جميعاً مشهود لهم بالجدية والكفاءة والقدرة على حماية المجتمع من ادخال أي مواد ضارة او ممنوعة وأوضح أن الهيئة تعتمد برنامجاً تدريبيا لكافة الموظفين كل حسب تخصصه ، يهدف الى تعزيز خبراتهم في جميع المجالات الجمركية التي يعملون بها .

 

وأضاف أن القيادة الرشيدة للدولة أولت ثقتها الغالية لشباب الوطن وهيأت لهم كل الإمكانيات للتطور والنجاح والإبداع إيمانا منها بأنهم وقود التنمية ومحرك الازدهار وأفضل رهانات المستقبل نحو تحقيق رؤية قطر 2030 ، وأجندتها الوطنية وهو الأمر الذي يتجلى بوضوح من خلال الدور الذي يلعبه أبناء الوطن في توطيد مكانتها الريادية العالمية على مختلف الصعد.

 

تفاصيل الضبطيات

 

أتت الضبطية الأولى من خلال اشتباه مفتش قسم الأجهزة الخارجية في حقيبة تخص مسافر أسيوي وتحويلها الى موظف الساحة الجمركية لتفتيشها والتأكد مما بداخلها ، وعند وصولها الى المفتش المختص بالتفتيش تم العثور على كمية 6 كيلوجرام من مادة المارجوانا المخدرة .

 

في حين كانت الضبطية الثانية لمفتش يعمل في الساحة الجمركية ، والذي اشتبه في أحد المسافرين وقام بالتنسيق مع زملائه في ساحة التفتيش لمراقبته وتفتيش حقيبته ليتم العثور بداخلها على 7 كيلوجرام من الماريجوانا .

 

تلتها الضبطية الثالثة حيث اشتبه موظف قسم السيطرة في حقيبة أحد المسافرين القادمين من أحد الدول الاسيوية وقام بتحويله الى موظف الساحة الذي قام بتفتيش الحقيبة وعثر فيها على 3.800 كيلوجرام من الماريجوانا.

 

والضبطية الرابعة كانت في قسم الشحن الجوي , حيث تم الاشتباه بالطرد المرسل من احد الدول الافريقية وعند حضور الشخص لاستلام الطرد تم سؤاله عن ما في الطرد واجاب بأنها أعشاب طبية ,وعند تفتيشه تبين وجود علبة حمراء اللون وبداخلها مواد ملفوفة بورق اصفر اللون وتبين انها مادة الماريجوانا التي تزن 5.800 كيلوجرام.

 

تجدر الإشارة إلى أن كوادر الهيئة العامة للجمارك تسعى جاهدة إلى منع دخول المواد المخدرة والممنوعة من خلال تزويد جميع منافذها الجوية البرية والبحرية بأجهزة الفحص المتطورة التي تستطيع تحليل مكونات ما بداخل الحقيبة واستنباط انواع المواد الموجودة داخلها ، كما يتم تدرب الموظفين على استخدام هذه الاجهزة بالشكل الأمثل واستغلال امكانياتها الحديثة في احكام الرقابة على كل ما يدخل الى البلاد ، كما تقوم بتأهيل المفتشين بدورات تدريبية نوعية في الحس الأمني والاشتباه ليكون المفتش على دراية بأساليب التهريب وانواعه واخر ما تم رصده من محاولات لتهريب المخدرات في كثير من دول العالم .

 

مشاركة