ابحث
  • تنظم الهيئة العامة للجمارك تخصصية عن خدمة العملاء ، خلال الفترة من 7-8/5/2017 . ....المزيد

  • تعقد الهيئة دورة تدريبية بعنوان التعرفة الجمركية وفق النظام المنسق بتاريخ 7/5/2017 وتستمر لمدة ثلاثة أيام . ....المزيد

  • تبدأ الهيئة العامة للجمارك دورة عن مكافحة الغش التجاري والبضائع المقلدة لمدة يومين ابتداءً من 7/5/2017 . ....المزيد

  • تنظم الهيئة الدورة التأسيسية لمراقبي الجمارك الجدد ابتداءً من 7/5/2017 . ....المزيد

المركز الاعلامي »الضبطيات

25/09/2016

الجمارك تضبط 29 كيلوجرام "مارجوانا" عبر 5 ضبطيات


 

 

 

 

كرّم سعادة السيد أحمد بن علي المهندي رئيس الهيئة العامة للجمارك أربعة من موظفي إدارة جمارك مطار حمد الدولي وموظف من إدارة جمارك الشحن الجوي والمطارات الخاصة ، وذلك لتمكنهم من ضبط كمية كبيرة من مادة "الماريجوانا" المخدرة يبلغ وزنها الاجمالي 29 كيلو جرام ، عبر خمسة ضبطيات مختلفة تخص عدد من المسافرين الاسيويين القادمين الى الدوحة ، وطرد بريدي مرسل من دولة اسيوية ايضا .

 

وأشار سعادة رئيس الهيئة لدى تكريمه للمفتشين المتميزين الى ان الهيئة حققت انجازات متتالية في اغلب المنافذ الجمركية خلال الفترة الماضية في ضبط وإيقاف الممنوعات بكافة أشكالها وبالأخص المواد المخدرة التي يستهدف مهربوها إلحاق الضرر بالمجتمع، وتوجه بالشكر للمفتشين على جهودهم في كشف وإحباط عمليات تهريب المخدرات .

 

وأكد سعادته أن جميع موظفي الجمارك يقفون بالمرصاد لكل المهربين ، وأنهم جميعاً مشهود لهم بالجدية والكفاءة . مشيرا الى أن الهيئة ستواصل دعم موظفيها بكل ما يحتاجونه من دورات تدريبية بهدف تعزيز مستوى خبراتهم في الاشتباه وكشف الممنوعات .

 

جاءت الضبطيات الأربعة بمطار حمد الدولي من خلال اشتباه مفتشي الجمارك بقسم الأجهزة الخارجية في حقائب تخص المسافرين وتحويلها الى موظفي الساحة الجمركية لتفتيشها والتأكد مما بداخلها ، وعند وصول هذه الحقائب الى المفتشين المختصين تم العثور على كميات 6 كيلوجرام و 9 كيلوجرام و7 كيلوجرام و3.400 كيلوجرام من مادة المارجوانا المخدرة وكانت جميع هذه المواد المخدرة ملفوفة بورق الكاربون والتي يعتقد المهربون انها لا تظهر على أجهزة الفحص بالأشعة .

 

أما الضبطية الخامسة فقد اكتشفها موظف البريد السريع بإدارة جمارك الشحن الجوي عند قيامه بتفتيش طرد بريدي قادم من دولة أسيوية يحتوي على ملفات وكتب دراسية ، وقد وجد داخل هذه الملفات جيوب سرية تحتوي على قطع من الماريجوانا بلغ وزنها 4 كيلوجرام تقريبا .

 

وقال السيد أحمد الخنجي مدير إدارة جمارك الشحن الجوي والمطارات الخاصة ان فراسة الموظف وكفاءته في الاشتباه هي السبب وراء النجاح في ضبط هذه الكمية الكبيرة من الماريجوانا فى الملفات المدرسية مؤكدا ان هذه الطريقة من الطرق الاحترافية للتهريب التي مرت بجمرك البريد السريع خلال السنوات الماضية .

 

من جانبه أكد السيد عجب منصور القحطاني القائم بأعمال مدير إدارة جمارك مطار حمد الدولي ان هذه الكمية والتي تبلغ 29 كيلوجرام عجاءت بعد اسابيع قليلة من ضبط كميات اخري بلغت 22 كيلوجرام، مما يؤكد ان هذه الفترة تشهد رواجاً لمحاولة تهريب مادة الماريجوانا المخدرة ، كما ان ضبط هذه الكميات الكبيرة في قطر سيجعل المهربون يفكرون الف مرة قبل اقدامهم على مثل هذه الأعمال ، وفي الوقت نفسه يؤكد قدرة الجمارك القطرية على حماية حدودها بشكل محكم ودقيق .

 

تجدر الإشارة إلى أن كوادر الهيئة العامة للجمارك تسعى جاهدة إلى منع دخول المواد المخدرة والممنوعة من خلال تزويد جميع منافذها الجوية البرية والبحرية بأجهزة الفحص المتطورة التي تستطيع تحليل مكونات ما بداخل الحقيبة واستنباط انواع المواد الموجودة داخلها ، كما يتم تدرب الموظفين على استخدام هذه الاجهزة بالشكل الأمثل واستغلال امكانياتها الحديثة في احكام الرقابة على كل ما يدخل الى البلاد ، كما تقوم بتأهيل المفتشين بدورات تدريبية نوعية في الحس الأمني والاشتباه ليكون المفتش على دراية بأساليب التهريب المختلفة.

 

مشاركة